منتديات الامبراطور

رياضي ثقافي اجتماعي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فاجعة بغداد الدامية ... بين الصراعات الحزبية والمكاسب السياسية !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اللامي
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 3
العمر : 43
الدولة : العراقلاش
العمل/الترفيه : لاشيى
المزاج : برتقالي
احترامك لقوانين المنتدى :
0 / 1000 / 100

نقاط العضو :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 28/07/2009

مُساهمةموضوع: فاجعة بغداد الدامية ... بين الصراعات الحزبية والمكاسب السياسية !!   الإثنين أغسطس 24, 2009 8:58 pm

فاجعة بغداد الدامية ... بين الصراعات الحزبية والمكاسب السياسية !!
الكاتب العراقي: السيد الهاشمي

في صباح يوم من أيام بغداد .. أفاق أبناء العراق المظلومين المغلوب على أمرهم والمتسلط عليهم الجلادين الجبارين من السياسيين النفعيين.. أفاقوا على أصوات عدة انفجارات هزة إرجاء العاصمة الحبيبة بغداد.. وكان ضحيتها المئات من أبناء العراق الشرفاء بين شهيد وقتيل .. وحيث خلف وراءه من الأطفال الأيتام والنساء الأرامل والأمهات الثكلى حيث الفواجع الأليمة التي تصب على أهلنا في العراق الحبيب وكأنها قد فصلت عليهم.. لكن من هم الجناة ومن هم أصحاب المؤامرات وما هو سبب تلك الجرائم.. الجواب واضح ومعروف لدى كل إنسان وطني شريف ولاءه للعراق وأهل العراق..
وحتى لا يكون كلامنا غامض وغير مفهوم وحتى نكون قد أتممنا الحجة على كل من يسمع ويقرأ موضوعنا هذا نقول....إن رجل المرحلة الأستاذ الفاضل صاحب الجلالة المالكي بعدان أصبح مبسوط اليد على الجميع وبالخصوص نجاحه ظلما وجورا في الانتخابات الأخيرة المحلية لمجالس المحافظات نعم بعد إن أصبح الرجل الذي يرفع الظلم والجور على أهل العراق المظلوم فلاحظناه مؤخرا لم يبدأ أهمية إلى الائتلاف الجديد الشيعي الذي يريد مرة أخرى الضحك على الذقون وهذا ما يثير غضب وحفيظة الحكيم الذي أصبح حزبه كالغر قان الذي يريد إن يمسك القشة من اجل النهوض وكذلك يثير حفيظة مقتدى وإتباعه السذج وبالتالي لا يمكن تحقيق الهدف الإيراني الذي طالما جندت له الملايين من الدولارات من اجل الوصول إلى الأماكن والمسؤوليات الحساسة في الحكومة العراقية ..فلا يوجد طريقة للإطاحة بالانجازات الأمنية والسياسية التي حققتها حكومة المالكي مؤخرا من خلال الصولات والجولات العسكرية في المحافظات إلا الهجوم على حكومة المالكي واثبات العكس وإرسال رسالة إلى المالكي بأنه لا انجازات ولا تقدم ولا مصالحة إلا بالائتلاف والعودة إلى نقطة الصفر التي بدأنا منها ..فامتدت يد الرذيلة الحكيمية المقتدائية وبمساعي إيرانية لتحقق ستة تفجيرات في مرمى حكومة المالكي كان ضحيتها أبناء هذا الشعب المظلوم ويضاف رصيد أخر من أرصدة اليتامى والثكلى والجرحى والشهداء ..وكل هذا من اجل ماذا؟؟ من اجل التنافس للوصول إلى مناصب السلب والنهب والقتل بكافة الوسائل ..نعم يتسارعون إلى نيل الوسام الدموي الإجرامي من اجل مصالحهم الضيقة وإرضاء أسيادهم ..ويبقى هذا الشعب مغلوب على أمره..وتبقى الكارثة وتبقى الصراعات..ويبقى المالكي ومقتدى والحكيم!!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ميلان
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 292
الرتبة :
الاوسمة :
احترامك لقوانين المنتدى :
100 / 100100 / 100

نقاط العضو :
100 / 100100 / 100

تاريخ التسجيل : 09/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: فاجعة بغداد الدامية ... بين الصراعات الحزبية والمكاسب السياسية !!   الخميس نوفمبر 05, 2009 1:50 pm

مشكووووووووووووووووووووووورر على الموضوع الاكثر من را اع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فاجعة بغداد الدامية ... بين الصراعات الحزبية والمكاسب السياسية !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الامبراطور :: الإمبراطورية العامة :: منتدى الامبراطور العام-
انتقل الى: